هولندا تحسم الجدل حول تعرض ناشط سوري معارض للاغتيال من “مخابرات الأسد

ان ال برس : حسمت السلطات الهولندية، امس الأربعاء، الجدل حول تعرض الناشط السوري المعارض، محمود بكار، للاغتيال من جانب “مخابرات الأسد”.

وأكدت السلطات الهولندية، أنها سلمّت التقرير الطبي النهائي لشقيق المتوفى، مصطفى بكار، وأن حالة الوفاة كانت طبيعية وجاءت نتيجة “نوبة قلبية” تعرّض لها الراحل في منزله.

وكان الناشط الحقوقي السوري المعارض، محمود بكار، توفي في هولندا مساء السادس من أيلول/سبتمبر/ الجاري، عن عمر يناهز الـ ٣٣ عامًا.

وعبَّر عدد من المحيطين بـ”البكار” من خشيتهم أن تكون الوفاة ناجمة عن عملية اغتيال؛ نظرًا لانخراطه في تحقيقات دولية تطال جرائم نظام الأسد وحلفاءه على الأرض السورية.

ومحمود بكار من مواليد مدينة “أعزاز” شمال حلب 1987، خريج حقوق من الجامعة الإسلامية في لبنان، وكان يقيم في هولندا، ويعمل كمدير علاقات عامة ومنسّق عام لشبكة سوريا القانونية في هولندا.

 

NLPRESS

Leave a Reply

Your email address will not be published.

%d bloggers like this: