صحيفة هولندية تنشر خبر الاعتداء على العائلة السورية .. تحت عنوان خلاف جيران ام عنصرية

ان ال برس : تعرضت أسرة سورية لاجئة في هولندا لهجمات عنصرية من قبل أحد جيرانها، حسب ما أظهر مقطع فيديو تم تداوله عبر منصات التواصل الاجتماعي.

وتعرض بيت الأسرة التي تتكون من محمد السقا وزوجته وخمسة أطفال لإضرام النار بعد أن أطلق جارهم ألعابا نارية نحوه.

كما قام المعتدي برش “مادة الكلور” على أطفاله، ولم يكتف بذلك بل قام أيضا باستئجار شباب هاجموا بيته، كما حاول إخافة إحدى بناته البالغة 15 سنة بالكلاب أثناء توجهها للمدرسة بسبب ارتدائها للحجاب.

ما اضطر عائلة السقا المكونة من سبعة أفراد إلى الانتقال للسكن بمنزل أحد أقاربهم في بلجيكا بعد أن طلب منهم المسؤولون في بلدية “هيرلين” مغادرة البلدية حرصاً على سلامة الأطفال من الخطر.

وفي أول ردة فعل من الصحف الهولندية على هذه القضية  , نشرت صحيفة ليمبورخ في عددها الصادر يوم أمس السبت 11 ديسمبر / كانون الأول , الخبر تحت عنوان هل هو خلاف جيران ام عنصرية , وعنونت ايضا في خبرها على صفحتها الفيس بوك, الجالية السورية في هولندا بدأت عريضة لدعم الاسرة ، يشعر الحي بالظلم باعتبارها عنصرية وهناك خوف من الانتقام.

لتتوالى بعد ذلك التعليقات تحت رابط الخبر , بين أشخاص تقول القصة من طرف واحد , وآخرين يحملون الشرطة المحلية مسؤولية التأخر في إيجاد حل ومحاسبة الجاني .

وفي سياق متصل دعا محامي الاسرة  “بولتون” إلى ضرورة تحرك الرأي العام والوقوف إلى جانب العائلة السورية اللاجئة، مشددًا على ضرورة التصدي لظاهرة الاعتداءات العنصرية.

Photo by Markus Spiske

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

%d bloggers like this: